تعرّض رئيسُ كوستاريكا ()، لموقفٍ محرجٍ خلال حديثه لعددٍ من الصحفيين، بعد أن باغتته أمام الكاميرات ودخلت في فمه.

 

وكان الرئيس (سوليس) يتحدث في أعقاب افتتاحه مصنعاً للإسفلت،  اقتربت الحشرة من فمه وعبرت إلى الداخل.

 

وحين شعر (سوليس) بدخول شيء ما في فمه، بدا وكأنه يتمتم بشفتيه ثم ابتلعه على مرآى من آلاف المواطنين تابعوا عبر التلفزيونات حديثه، ورأوه يضحك ويقهقه على مضض ويقول: “لقد أكلته.. أكلت الدبور”.قبل أن يُسارع أحدهم إلى إعطائه زجاجة مياه ليشرب منها ويواصل حديثه.