2.7 مليون دولار هي قيمة تناول الغداء مع . هذا الرقم هو الأعلى الذي عرض في مزاد استمر لخمسة أيام على موقع إي-باي التسويقي الشهير.

 

قبل دقائق قليلة من إغلاق يوم الجمعة، فاز به أحد الأشخاص وأصبح عليه أن يدفع مليونين و679 ألف دولار أميركي نظير تناول الغداء مع رجل الأعمال الشهير.

 

سيسمح للشخص الذي لم تحدد هويته بعد بتناول الغداء مع بافيت في حي مانهاتن بنيويورك، وسيكون بمقدوره اصطحاب سبعة أشخاص، حسب تقرير لموقع صحيفة نيويورك تايمز.

 

لكن هذا الرقم لن يذهب لجيب بافيت، فالغرض من المزاد هو التبرع لمؤسسة غلايد الخيرية في مدينة سان فرانسيسكو.

 

وغلايد معنية بمساعدة المشردين والفقراء، وتشير الأرقام إلى أنها توزع أكثر من 800 ألف وجبة سنويا.

 

والميزانية السنوية للمؤسسة هي حوالي 18 مليون دولار، حسب مؤسسيها الذين تحدثوا مع نيويورك تايمز.

 

بافيت هو المدير التنفيذي لمؤسسة بيركشاير هاثاواي القابضة. ويشارك الملياردير الأميركي في هذا المزاد منذ عام 2000.
وكان الفائز الأول في المزاد الذي أجري عام 2000 بيتي بودلونغ، وكان أحد رواد الأعمال في مجال التكنولوجيا وقد دفع حينها 25 ألف دولار.