ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي، بصور فتاة تشبه الدمية قيل أنها للعام 2017، وقد جرى تناقل صورها على نطاقٍ واسع بتعليقاتٍ غلبت عليها السخرية؛ نظراً لآثار عمليات التجميل على وجه تلك الفتاة.

ولم يسبق للكويت أن نظمت مسابقة رسمية لتتويج ملكة الجمال، إلا أن المعلقين على صور المتداولة انتقدوا أن تحصل هذه الفتاة على اللقب المزعوم.

لكنّ الحقيقة أن هذه الصور تعود لفتاة إيرانية تدعى “”، تعيش في العاصمة طهران.

وتعد “رحيمي” واحدة من مشاهير السوشيال ميديا في إيران، حيث يتابعها 14 ألف شخص على موقع انستجرام بالإضافة إلى 6 آلاف مشترك بمجموعتها على موقع تليجرام.


Also published on Medium.