وجهت الإعلامية القطرية، الدكتورة إلهام بدر انتقادات لاذعة لحكام المملكة العربية السعودية، مؤكدة فقدان حكام السعودية لرجل رشيد، خاصة بعد التأييد الأعمى من قبل مفتي المملكة وإمام وخطيب المسجد الحرام ، الذين اعتبروا لمصحة ، مشيرة إلى أن إقحام المملكة لرجال الدين في هذا الامر أزال عنه الهيبة في نفوس كونها راعية للحرمين وليست مالكة لهما.

 

وقالت “بدر” في سلسلة تغريدات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن”:” لوكان بينهم”رشيد”لناصحهم بالحفاظ على هيبة ومكانة المملكة ليس لجهة #قطر ولكن لصورتها عند المسلمين الذين يرونها راعية وليست مالكتهما”.

 

وأضافت في تغريدة أخرى منقدة الزج بالرموز الدينية في السياسة: ” لوكان بينهم”رشيد”لناصحهم إن زجّ المملكة بالرموز الدينية في نزق ورعان السياسة لن يبقي لهم هيبة ومكانة عند حاجتها إليهم”.

واختتمت تغريداتها بالقول: ” لوكان بينهم”رشيد”لناصحهم إن كل تطاول من رموزها الدينية على شعب مسلم لن يجعل منهم إلا ” سبوس ” وعندها سنقول : يداك أوكتا وفوك نفخ” .

 

وكان مفتي المملكة العربية السعودية قد اعتبر أن حصار دول رباعية المقاطعة لدولة قطر هو في مصلحة الشعب القطري، في حين اعتبر إمام وخطيب المسجد الحرام عبد الرحمن الديس بأن القرارت التي اتختها المملكة تجاه قطر بالخطوة “السديدة”.

 


Also published on Medium.