استضاف برنامج “تحقيق” على قناة “المجد” السعوديّة، الداعية للحديث عن قضايا متعلقة بالولاية على المرأة.

 

ووجه مقدمو البرنامج سؤالاً للعريفي عمّا إذا سبق وقامَ بضرب زوجته؟!. وردّ العريفي بالقول: “لا والله لم أرفع يدي على امرأة في حياتي وأرجو أن لا افعل ذلك إلى أن أموت”.

وأضاف في شأنٍ حقّ المرأة باختيار وليّ لها للزواج، بقوله إن الرجل هو الذي يتولى تزويج المراة، مبيناً أنه إذا كان متعنتاً أو متغطرساً أو فاقد للأهلية فتُنقل الأهلية إلى غيره مباشرة.

 

وقال العريفي إنه يمكن للمرأة أن توكّل أحداً لتزويجها إذا لم يكن لديها رجل رشيد. لافتاً إلى انه بإمكان المرأة في هذه الحالة التوجه الى إمام المسجد لتوكله بتزويجها.

 

وكشف العريفي حقيقة المقطع المتداول له والذي يتحدث فيه عن وتشبيهه لها فيه بالدّابة، بقوله إن هذا المقطع مجتزأ من مقطع طويل.

 

وأشار الدّاعية السعودي إلى أنه كان يتحدث في الفيديو عن تعامل الرجل والمرأة وتم قصّ جزء منه ونشره، وقال ناشروه إن هذه هي نظرة العريفي للمرأة.

 

واتهم العريفي موقع “ميموري” الذي نشر المقطع بأنه يهدف للإساءة الى الدعاة.


Also published on Medium.