دعا الرئيس الأميركي دونالد ودولا أخرى لم يسمها لفعل المزيد من أجل وقف تمويل ما سماه الإرهاب ومكافحته.

 

وطالب ترامب في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض مع الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس، دولا أخرى في المنطقة لم يسمها بوقف دعم الإرهاب ونشر ثقافة القتل والكراهية وعدم التسامح.

 

وجاء تصريح ترمب بعد فترة وجيزة من بيان صحفي لوزير خارجيته ريكس تيلرسون يعتبر فيه أن الحصار الذي تفرضه دول خليجية على قطر غير مقبول، داعيا لوقف التصعيد في الأزمة الخليجية.

 

وأضاف تيلرسون أن الحصار الذي فرضته دول خليجية على قطر يؤثر على المعركة التي يقودها الجيش الأميركي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، ويضرّ بالعمليات العسكرية ضد من سماهم بـ”الجهاديين”.

 

وتابع وزير الخارجية الأميركي أن الحصار يسبب تداعيات إنسانية غير مقصودة خصوصا خلال شهر رمضان الكريم، منها نقص الغذاء وتفكيك عائلات بشكل قسري وسحب أطفال من المدارس.

 

وأكد أيضا أن الحصار يضر بنشاط الشركات الأميركية في المنطقة، داعيا والإمارات والبحرين إلى تخفيف الحصار عن قطر.

 

وقال تيلرسون إن الولايات المتحدة تتوقع أن تتخذ دول الخليج خطوات فورية لتهدئة الوضع في المنطقة، مؤكدا أن واشنطن تدعم جهود أمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لحل الأزمة.