علّق الداعية الكويتي د. ، المعروف بصلاته مع جماعة الإخوان ، على الأزمة الخليجية القطرية، داعياً الى ما قال إنه “فك الحصار” على ، وتوجه القوى نحو من وصفه بـ”العدو الذي يحتل الأرض في فلسطين ودعم المقاومة،” على حد تعبيره.

 

وقال السويدان في تعليق نشره عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي: “أسأل الله أن يرفع السوء عن عباده الصالحين، وينصر الحق وأهله والذين يقفون مع القيم والمبادئ، ويعيد للأمة وحدتها على الحق كما كانت في أيام عز الإسلام، ويرفع ما نزغ الشيطان بين أهلنا وأحبائنا في الخليج.”

 

وتابع الداعية في تدوينته قائلاً: “وينهي هذا الحصار على #قطر حيث لا يجوز ذلك بحال، ويوفق جهود الوساطة حتى لا يطول هذا الأمر، وتتوجه كل القوى نحو عدونا الذي يحتل أرضنا في قلب الأمة #فلسطين لندعم جميعنا المقاومة التي هي شرف الأمة.

 

ورأى الداعية الكويتي، الذي سبق أن خسر ظهوره التلفزيوني بمجموعة “روتانا” بسبب الروابط التي تجمعه مع جماعة الإخوان، أن الأحداث الحالية سببها “البعد عن الله وموالاة أعداء الأمة” على حد قوله، متهما إيران أيضا بـ”تأجيج الطائفية بدعمها للطاغية بشار في والانقلابيين الحوثيين في والممارسات الطائفية في العراق والخليج ولبنان،” على حد تعبيره.

 

من جهة أخرى، برز تعليق آخر للداعية السعودي ، يدعو فيه الله الى أن يحفظ المملكة من الفتن ما ظهر منها وما بطن.

 

القرني نشر تعليقه في تدوينة عبر حسابه الرسمي على تويتر مرفقا بصورة تجمع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز مع ولي العهد وولي ولي العهد.