شن الشاعر الفلسطيني،  هجوما عنيفا على كل من السعودية والإمارات والبحرين،  وذلك على إثر قطع علاقاتهم مع قطر، مشددا على أن قطع العلاقات بمثابة عقاب لقناة رابطا الخطوة بالذكرى الخمسين لاحتلال مدينة في العام 1967.

 

وقال البرغوثي في منشور له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: ” في الذكرى الخمسين لاحتلال إسرائيل القدس، يتشكل حلف مصري سعودي إماراتي بحريني إسرائيلي ويفرض حصاراً برياً وجوياً على بلد عربي، لا لشيء الا لتأييده المقاومة الفلسطينية واللبنانية والثورات العربية في العقدين الماضيين، لا سيما الثورة المصرية التي أطاحت بحليف إسرائيل وهددت سلطة عسكر كمب ديفيد في ”.

 

واعتبر “البرغوثي” : “انهم لا يعاقبون على سوريا وليبيا واليمن والقاعدة الأمريكية، بل يعاقبونها على شهادة الجزيرة في حروب ولبنان وغزة ودعم المقاومة الفلسطينية في ٢٠٠٩ و٢٠٠١٢ و ٢٠١٤ والمقاومة اللبنانية في ٢٠٠٠ و٢٠٠٦ ويعاقبونها على سقوط في ٢٠١١”.

 

وتابع مهاجما ابن سلمان والسيسي: “عسكري مفلس وخائف ومصاب بعقدة ماكبث، يغسل الدم القديم عن يديه بالدم الجديد، وفتى يستعجل الْمُلْك طامع في تخطي بن عمه للعرش بأي ثمن،اختارا الخامس من حزيران تحديداً ليعلنا، مرة أخرى، عن ضم بلديهما للعمق الاستراتيجي الاسرائيلي.

 

 

وأضاف في تدوينة أخرى: “يريدون الانتقام من ٢٠١١، من الإطاحة بمبارك، من صد إسرائيل عن غزة ثلاث مرات في ٢٠٠٩ و ٢٠٠١٢ و٢٠١٤ ومن تحرير جنوب لبنان في ٢٠٠٠ وصد إسرائيل عنه في ٢٠٠٦، يريدون الانتقام من كل من فعل ذلك أو ساعد فيه أو حتى أخبر عنه الناس إخباراً”، مضيفا: “مساحة إسرائيل العملية أصبحت ثلاثة ملايين كلم مربع وكسوراً”.

 


Also published on Medium.