أكد الحاخام الإسرائيلي “” في عظته الأسبوعية أن تعيش اليوم وضعا صعبا للغاية، موضحا أن يتملك رئيس البلاد عبد الفتاح ، لا سيما في ظل تنامي نفوذ تنظيم في مصر.

 

وأضاف الحاخام الإسرائيلي في عظته التي ترجمتها وطن أنه يتوجب على السيسي الاستماع والاستماع جيدا قبل فوات الآوان، وإلا ستتلقى مصر ضربات قاسية خلال الفترة القليلة المقبلة من الجماعات الإرهابية، معتبرا أن هذه الضربات لن تنسَ أبدا في مصر.

 

ولفت نير بن آرتسي إلى أن أعضاء تنظيم داعش ليس في قلوبهم رحمة، ويمكنهم تنفيذ العديد من عمليات القتل في أي مكان في ، خاصة وأنهم قد وصلوا إلى آسيا وأماكن أخرى من ، حتى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يخشى وصولهم إلى الولايات المتحدة.

 

وزعم الحاخام الإسرائيلي أن حركة لا تزال تواصل حفر الأنفاق بهدف التمكن من قتل الإسرائيليين في مناطق مختلفة، معتبرين أن الجيش الإسرائيلي اليوم ليس في حالة تأهب، لذا فإنهم يريدون مفاجأته عبر تنفيذ العمليات المختلفة.