تمكنت المصرية ، ، من تحريك قدميها وساقيها والجلوس على السرير لمدة قصيرة، بعد ان خضعت لخطة علاجية محكمة في مستشفى «برجيل» في أبوظبي.

 

وقال الدكتور ياسين الشحات، المدير التنفيذي الطبي في المستشفى إنها بدأت تتناول الطعام بنفسها وأن نتائج تخطيط المخ ودراسة سرعة الأعصاب كانت جيدة.

 

وذكر أن تحسنًا كبيرًا طرأ على عملية النطق والكلام لديها. مشيراً إلى أنها بدأت بالتفاعل والتواصل مع الأشخاص المحيطين بها.

 

وأضاف أنها توصلت إلى بلع 15 ملعقة كبيرة يوميًا وأنها قد تتمكن قريبًا من البلع الطبيعي والتخلي عن أنبوب المعدة.

 

وأوضح أنّ تقرحات الفراش بدأت تُشفى بشكل ملحوظ.

 

كما لفت إلى أن عملية إنقاص الوزن مستمرة وأنه يتم التركيز على النظام الغذائي وعلى إيقاف دواء الكورتيزون الذي وصف لها في الهند.

 

وقال إن الهدف التالي هو تمكّن إيمان من الجلوس على كرسي كهربائي متحرك ثم خضوعها لعمليات جراحية مثل شفط الدهون واستبدال الصمام الأورطي وجراحات لتحسين مفاصل الفخذ والركبة.