قال الدكتور سعد الدين الهلالى، أستاذ المقارن بجامعة الأزهر، إنه يجوز شرعاً من ابنة الزوجة بعد موتها أو طلاقها، شرط أن تكون تربية هذه الفتاة بعيداً عن زوج الأم مثل منزل العم أو الخال.

 

وأضاف خلال تقديمه برنامج “خير سلف”، المذاع عبر فضائية “ON E”: “افرض إن الست اللى أنت تزوجتها وليها بنت من راجل تاني مكنتش عايشة معاك واتربت في مكان تاني عند خالها أو أي مكان لحد ما أصبحت عروسة.. وبعدين أمها ماتت أو انت طلقتها.. هل من حقك تتزوج منها بعد الدخول بأمها.. قال نعم”.

 

وتابع “الهلالي” بأن المذاهب الأربعة لا تقول بزواج الرجل من بنت زوجته “غير الربيبة”، بينما مذهب الظاهرية قالوا بجواز ذلك، مضيفا:” والصحابة وجمهور قالوا لا يجوز.. لأنه قيد لبيان الواقع وليس قيد للتقيد، وعليه يكون على الربيبة وغيرها.. لكن الإمام علي بن أبي طالب له رأي مخالف”.