كشف المدير الإقليمي السابق بقناة ، بندر الرومي المزيد عن السياسة الإقصائية التي تمارسها القناة، وانحيازها التام لكل ما هو ليبرالي، مؤكدا بأن القناة تعمل بمنطق الشللية العائلية.

 

وقال “الرومي” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” : ” حلقة زواج ليبرالي اليوم في # ذكرتني بموقف حدث عندما كنت أعمل في قناة #العربية، وكان بيني وبين الكاتب مساجلات تويترية”.

 

وأضاف قائلا: ” حيث هاتفي مدير القناة وخيرني: إما التوقف عن انتقاد ال الشيخ أو الاستقالة ليبراليتهم كذب وديكتاتوريتهم لا مثيل لها كذب ولو صدقوا”.

 

وعن سياسة قناة العربية المغايرة للحياة أوضح الرومي قائلا: ” يسأل البعض عن سبب عدم تعبير #العربية عن واقعنا الاجتماعي وسياساتنا، وخروجها عن النص مرات عديدة بما يتنافي مع الهدف من تأسيسها”.

 

وأجاب قائلا: ” ولهؤلاء أقول: رئيس قسم نخلة الحاج رئيس قسم الاقتصاد جميل الحاج رئيسة قسم هيلن الحاج.. يعني اجتماع التحرير عائلي جدا”.