أعلنت جمعية حماية المستهلك الأردنية “أهلية”، الثلاثاء، انطلاق حملة مفتوحة لمقاطعة الدواجن، تحت شعار “خلي جاجاتكم عندكم”؛ بسبب ارتفاع أسعارها مع حلول شهر رمضان.

 

وقال الناطق الإعلامي باسم الجمعية، سهم العبادي: إن “الحملة بدأت “الثلاثاء”, سندعو المواطنين للمقاطعة تحت هاشتاغ خلي جاجاتكم عندكم”.

 

وأضاف العبادي للأناضول، أن الحكومة “للأسف، تقع تحت رحمة التجار، بينما وزارة الصناعة والتجارة تُجامل على حساب المواطنين”.

 

وحددت وزارة الصناعة والتجارة سعر كيلو المسالخ (المذابح) بدينارين اثنين (2.81 دولار)، مقابل 1.5 دينار (2.11 دولار) قبل شهر رمضان.

 

كما حددت سعر كيلو الدواجن “النتافات” داخل المحال التجارية الصغيرة التي تذبح وتبيع للمستهلك مباشرة بـ 1.5 دينار للكيلو الواحد (2.11 دولار) بعد أن كان سعرها 1.2 دينار (1.6 دولار)”.

 

وأكد الناطق الإعلامي في وزارة الصناعة والتجارة الأردنية، ينال البرماوي، أن “الوزارة اتفقت مع اتحاد مربي الدواجن، وكبار الشركات المنتجة للحوم الدجاج في المملكة، على وضع مؤشر سعري لسعر كيلو الدجاج الطازج يباع للمستهلك بحد أعلى دينارين للكيلو الواحد”.

 

وأضاف البرماوي أن “فرق الرقابة على الأسواق في كافة محافظات المملكة، ستتولى التحقق من البيع وفقاً لهذه المؤشرات”.

 

من جهته، قال الناطق الإعلامي في وزارة الزراعة الأردنية، نمر حدادين: إن “الأردن لديه اكتفاء ذاتي بنسبة تزيد عن 90% من اللحوم البيضاء، ويتوفر حالياً في الأسواق حوالي 20 ألف طن من الدجاج”.

 

وبيَّن حدادين أن “الاستهلاك الأردني للدجاج في الأيام العادية يصل إلى 15 ألف طن شهرياً، وما هو متوفر يُلبي احتياجات السوق”.