أثار لقاء بثته قناة خليجية مع الدكتور عدنان إبراهيم، ضجةً على الشبكات الاجتماعية، بعد الدعوة فيه إلى سماع الموسيقى، واصفاً إياها بـ”أطيب الطيبات”.

 

واقترح في برنامج صحوة، على ضيفه الدكتور إبراهيم تغريدة عن الموسيقى لنشرها على السوشيال ميديا، وقال العرفج للدكتور إبراهيم: ما رأيك بـ “أرى الله في الموسيقى”، وهو ما رفض الدكتور إقراره.

وبعد إصرار من المذيع واقتراح عدد من الجمل، اكتفى الدكتور إبراهيم بقول: لا تحرموا طيبات ما أحل لكم.. نغرد بآية.

 

وأضاف: “الموسيقى من أطيب الطيبات”.

 

وأثار هذا الموضوع موجة غضب على الشبكات الاجتماعية تحت هاشتاغ #نطالب_الملك_بإيقاف_العرفج، حيث كال المغردون السعوديون غضبهم على المذيع العرفج.

 

وتعتبر الموسيقى موضع جدل في ، حيث يعتقد البعض بعدم جواز الموسيقى دينيا، فيما يرى آخرون أن لا حرج فيها.


Also published on Medium.