تظاهر بضع مئات من الأشخاص, مساء الأحد لليلة الثالثة على التوالي ولكن هذه المرة دون وقوع حوادث، في مدينة شمال .

 

وقالت “فرانس برس” إن المتظاهرين هتفوا “حكومة فاسدة.. الكرامة” و” نحن جميعًا ” –  زعيم الاحتجاجات ومطلوب من قبل العدالة”.

 

وتم حظر المظاهرات من قبل قوات حفظ النظام، وبعد حوالي ساعة من المواجهة على طريق بين المتظاهرين والشرطة تفرق الشباب.

 

وقال ناشط لـ”فرانس برس”: “لا يمكننا اتخاذ خطوة والشرطة في كل مكان”، ووفقا لهذا الناشط، قامت مظاهرة احتجاجية من عدة مئات من الأشخاص مرة أخرى دون وقوع حوادث، في بلدة قريبة من إمزورن، 18 كيلومترا من الحسيمة.

 

وشهدت محافظة الحسيمة لمدة ستة أشهر حركة احتجاج شعبية تطالب بالتنمية في المنطقة.

 

وألقي القبض على عشرين شخصا على الأقل، بينهم عدد من الناشطين البارزين في هذه الحركة تسمى (الحركة)، في خلال 48 ساعة الماضية على وجه الخصوص بتهمة “تهديد الأمن الداخلي” و “جرائم مختلفة تؤثر على النظام العام”.

 


Also published on Medium.