كشف الرئيس الفرنسي  سرّ المصافحة “العنيفة”، بينه وبين الرئيس الامريكيّ ، الخميس الماضي، في مقر السفير الأميركي في بروكسل، خلال غداء عمل جمعهما.

 

وأكد “ماكرون” في حديث لمراسل le journal du dimanche”” قبيل استئناف اجتماعات مجموعة الـ 7، أن مصافحته تلك التي التقطتها عدسات المصورين، وبدت أصابع ترمب بيضاء “لكثرة الشد”، لم تكن بريئة، بل قصد من خلالها رسالة واضحة، مفادها أنه “رجل ثابت، لا يقدم تنازلات، وإن كانت رمزية أو صغيرة، ولا يقبل بتمرير الأمور”، بحسب قوله.

 

وأوضح ماكرون المنتخب حديثاً رئيساً لفرنسا أن تلك المصافحة لم تكن عفوية، بل أراد من خلالها القول إنه “لا يترك شيئاً يمر مرور الكرام”. وأضاف: “هكذا تفرض احترامك”.


Also published on Medium.