شنّ المفكر الجزائري، يحيى أبو زكريا والمقرب من ونظام ، هجوما عنيفا على القمة الأمريكية-الإسلامية التي عقدت في العاصمة الأحد، ناعتا “آل سعود” بـ”بني سلول” ومكة بـ”المتأمركة”.

 

وقال “أبو زكريا” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن” منقدا عدم دعوة رئيس بشار الأسد: ” عدم وجود الدكتور بشار مع بني سلول في المتأمركة حيث جمع الأكبر العلامة الترامبي ملوك و ، دليل على أنه على حق …تحية عربية للدكتور بشار ، رحم الله أباه الذي جعل منه رجلا صنديدا يقاوم الرجعيين ”.

 

 

وأضاف في تدوينة أخري: “بمجرد أن قلت تأمركت مكة ..إندلعت حرب إلكترونية ضدي،  محاولات إختراق لحسابتي و تبليغ عالي المستوى للفايسبوك و التويتر ضدي حيث أغلق التويتر حسابي مؤقتا ، سأظل شوكة في عيونكم،  و كل فسقكم و فحشكم و إرهابكم سينتهي،  نعم تأمركت مكة و المدينة،  و لم يبق لنا حج”.