بدأت تتسرب بعض الشائعات والأقاويل والمعلومات عن الزواج المفاجىء الذي ربط بين الممثل السوري والإعلامية المصرية وفاء الكيلاني، خصوصاً وأنه تم بشكل مباغت وبعيداً عن العيون والإعلام.

 

وتشير بعض الأقاويل التي تُعتبر شائعات حتى هذه اللحظة، إلى أن تيم حسن ووفاء الكيلاني كانا قد تزوجا بموجب عقد قبل نحو عام تقريباً، ولكن هذا الوضع لم يرضِ طليق وفاء طوني ميخايل، خصوصاً وأن تيم كان يتردد إلى بيت وفاء وبوجود ولديها، الأمر الذي دفعه إلى تهديدها بحرمانها من حضانة ولديها إذا لم تبادر فوراً إلى إعلان زواجها من تيم رسمياً، وهذا ما حصل فعلاً، فأذعنت وفاء لمطالب طليقها كي تحتفظ بحضانة ولديها.

 

وذكرت مجلة «سيدتي نت» أنها حاولت التواصل مع الفنان تيم حسن الذي رد على التهنئة عبر «واتساب»، ولكنه لم يرد على السؤال المتعلق بزواجه العرفي من وفاء الكيلاني وتهديد زوجها لها بحرمانها من حضانة ولديها إذا لم يتمّ الزواج رسمياً.

 

من ناحية أخرى، أشارت بعض المعلومات إلى أن عقد قران تيم حسن ووفاء الكيلاني، لم يتم مؤخراً بل قبل عدة أيام ولكن لم يتم الإعلان عنه سوى مؤخراً. .