فجر ، محامي وزير الداخلية الأسبق ، مفاجأة جديدة من نوعها حول هروب الأخير.

 

وقال “الديب”، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب إنه لم تكن هناك حراسة على فيلا العادلي.

 

وأضاف أديب خلال برنامج “كل يوم” المذاع على فضائية “ON E ” أن الديب أخبره أنه في عرف القانون من يتم وضعه تحت الإقامة الجبرية يجب أن يكون تحت حراسة الشرطة، لكن في حالة العادلي، لم يقل القاضي بوضعه تحت حراسة الشرطة.

 

وتابع أديب:” العادلي مش رهن الإقامة الجبرية، والمعلومة اللي أول مرة نعرفها إن العادلي لم يكن تحت حراسة شرطة، والديب قالي كان عنده حراسة خاصة علشان هو مطلوب من جهات إرهابية كثيرة “.!