توفت ، أشهر مذيعة نشرة الطقس في ، صباح الجمعة، وذلك بعد معاناة طويلة مع مرض لم ينفع معه العلاج.

 

وتعتبر الفيزازي أبرز مقدمة لنشرات الأحوال الجوية في المغرب، حيث اعتاد المشاهدون على متابعتها على الشاشة الصغيرة لسنوات طويلة.

 

وقال موقع “هسبريس” الإلكتروني المغربي إن جثمان الراحلة، ابنة مدينة الناظور، سيُوارى الثرى بمقبرة في العاصمة الرباط، عقب صلاة الجمعة.

 

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة سميرة الفيزازي بشكل كبير، حيث نعوا “” وقدموا تعازيهم لأسرتها الصغيرة والكبيرة.