أعلن البيت الأبيض، بحسب صحيفة “هآرتس″ الإسرائيلية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيجري اليوم اتصالا هاتفيا بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

 

وعلى الرغم من نفي البيت الأبيض أن يكون الرئيس الأمريكي قد كشف عن “خطيرة” لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في لقائهما الأخير، إلا أن وسائل إعلام أمريكية ومحللين وجدوا علاقة بين الاتصال الهاتفي المرتقب وما نشرته صحيفة “واشنطن بوست” بهذا الشأن.

 

ورأى هؤلاء أن الإعلان عن هذا الاتصال جاء بعد عدة ساعات من نشر الصحيفة الأمريكية خبر كشف ترامب معلومات سرية خطيرة لروسيا، يشير إلى أن الدولة المتضررة من ذلك هي الأردن.

 

وقالت “هآرتس″ إن “ما نشر عبر صحيفة (واشنطن بوست) يفيد بأن الرئيس الأمريكي ترامب أثناء اجتماعه الأسبوع الماضي في البيت الابيض مع وزير خارجية لافروف، كشف أمامه معلومات أمنية خطيرة سوف تؤثر على دولة حليفة للولايات المتحدة في مواجهة تنظيم () دون تحديد هذه الدولة، ما دفع بعض المحللين في للقول إن هذه الدولة قد تكون الأردن أو إسرائيل”.

 

وأكدت الصحيفة الإسرائيلية أن “الاتصال الهاتفي الذي سيجريه اليوم الرئيس الأمريكي مع عبد الله الثاني مرتبط بهذه القضية، ما يؤكد أن الأردن هو الذي قدمت المعلومات الأمنية للولايات المتحدة والتي جرى كشفها لروسيا”.