في الثامن من شهر مايو الجاري، أكمل ، ربيعه الـ14، في زحمة شؤون الحكم، والمهام الرسمية، باعتباره ولي عهد .

 

أظهر مقطع فيديو لولي العهد المغربي الذي أكمل عامة الرابع عشر الشهر الماضي، الأمير مولاي الحسن،  وسائل إعلام مغربية، يترأس مأدبة غداء رسمية، بمناسبة الذكرى الـ 61 لتأسيس القوات المسلحة الملكية، وهو يرتدي بدلة ضابط سامٍ برتبة عقيد في الجيش.

 

الاحتفالية التي أقيمت أمس الأحد، حضرها كبار المسؤولين في الدولة، من عسكريين، ومدنيين يتقدمهم رئيس الحكومة، ، إضافة إلى بالسفارات المعتمدة لدى الرباط.

 

ويظهر مقطع الفيديو وصول ولي العهد لنادي الضباط في العاصمة المغربية، حيث يقام النشاط، إذ تقدم للسلام عليه إضافة إلى كبار المسؤولين العسكريين في البلاد “رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، والوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني عبد اللطيف لوديي”.

 

وحضر المأدبة أيضًا “رئيسا غرفتي البرلمان، ومستشارو الملك، وأعضاء الحكومة، ورئيس المحكمة العليا، ورئيس ، والضباط السامون بالقيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، والملحقون العسكريون الأجانب المعتمدون بالرباط”.