انتشر قبل أيّام مقطع مصوّر أظهر الممثلة الإباحية “”، وقد تعرّضت لهجومٍ من ٍ مفترس، أثناء تصويرها لقطات تحت الماء، في ولاية فلوريدا.

ووفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية، فقد تمكنت سمكة القرش المفترسة من عض الممثلة الأمريكية (33 عاما) من قدمها، على الرغم من وجودها داخل قفص الحماية، وتمكنت مولي من النجاة بعد أن انتشلها من الماء أشخاص مرافقون أثناء عملية التصوير.

لكنّ الجديد، هو ما كشفه الغواص المخضرم “برايس روهرير”، بقوله إن كل ما حدث في الفيديو هو “ وخداع” وليس حقيقيّ.

وأشار إلى أن ما جرى هو عبارة عن تصوير مشهد ترويجي لا أكثر، حيث طلبت من المسؤولين عن من منطقة الغوص السماح لها بتصوير المشهد؛ لإنه سوف يثير ضجة كبيرة على مواقع الانترنت.

 

وحصد مقطع الفيديو أكثر من 14 مليون مشاهدة على يوتيوب.