تداول نشطاء مصريون فيديو أظهر وصلة في أعرق صرح جامعي وتعليمي مصري بالإسكندرية على أنغام أغاني المهرجانات الامر الذي أثار جدلاً واسعاً في الشارع المصري لما وصل إليه حال في جمهورية العربية.

 

وجاءت وصلة الرقص  لشباب وبنات الخريجين من الفرقة الرابعة بكلية الآداب . وفق ما نشر موقع “المصريون”

 

ويظهر الفيديو تبادل الرقصات بين الشباب والفتيات، والتمايل على أنغام المهرجانات لأكثر من النصف ساعة ، بالإضافة إلي اندماج الشباب والفتيات بالرقص بشكل واضح مع التصفيق والصراخ .

 

يأتى هذا فى الوقت الذى التزمت فيه جامعة الإسكندرية الصمت على الأمر ولم تعلق علي الواقعة بأية تصريحات تخص المشهد العام للحرم الجامعي.