تداول ناشطون تونسيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك وتويتر”، صورا لرسائل من ضباط وجنود في يردون فيها على الرئيس الباجي قائد ، بعد إعلانه تكليف الجيش لحفظ المنشآت الهامة والبترولية للدولة مؤكدين على أن ولائهم الاول هو للشعب.

 

ووفقا لإحدى الصور التي رصدتها “وطن”، فقد كتب أحد الضباط على ورقة ” .. الوطني..ولد ..إحنا ”.

 

وفي صورة أخرى، فقد كتب احد الضباط على ورقة مزينا إياها بشارة رتبته العسكرية، قائلا: ” سيدي الرئيس: صحيح أقسمنا على حماية مؤسسات الوطن والدفاع عن كل شبر من أرض تونس لكننا لسنا مستعدين لحماية ممتلكات فرنسا..#الرخ_لا”.

 

وكان خطاب الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، قد أثار ردود أفعال غاضبة في  أوساط التونسيين، بسبب إعلانه عن تكليف الجيش بحماية والمنشآت الحيوية بالبلاد.

 

وقال السبسي خلال خطاب ألقاه امس الأربعاء بقصر المؤتمرات بالعاصمة، إنه قرّر بعد استشارة مجلس الأمن القومي أن يتولى الجيش التونسي ابتداء من اليوم حماية الدولة ومناطق إنتاج الثروات من بترول وفوسفات وغاز، مشيرا  إلى أنه اضطر لاتخاذ هذا القرار لحماية موارد الدولة وعملية الإنتاج التي يكلف تعطيلها الدولة التونسية الكثير من الخسائر.