أصبح موضوع تسليم أحد القضايا التي ستبحث خلال لقاء الرئيس التركي مع الرئيس الأمريكي .

 

فقد بحث وزير العدل التركي بكير بوزداغ مع المدعي العام الأمريكي جيف شيسوم مسألة تسليم غولن للسلطات التركية، حسب ما أوردت وكالة الأناضول التركية.

 

و تم طرح تسليم غولن خلال لقاء جمع دبلوماسيين أتراك مع نظرائهم الأمريكيين.

 

من جهته أكد بوزداغ على الأنشطة الإجرامية التي يقوم به غولن على حد تعبيره.

 

يذكر بأن زيارة وزير العدل التركي تسبق الإجتماع المرتقب بين الرئيسيين التركي و الأمريكي المخطط له من 15 و حتى 17 مايو/أيار.

 

وستكون قضية تسليم غولن للسلطات التركية حاضرة في إجتماع القمة بين الرئيسيين.