وجه الإعلامي اليمني، مشير الشارحي، رسالة تحذيرية لـ”” بسبب ما تمارسه كتائب “” السلفية الموالية لها من تجاوزات بحق في النقاط العسكرية الواقعة تحت سيطرتهم.

 

وقال “الشارحي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن”:”بلاغ الى عيال زائد وقيادة المقاومة بتعز بما يمارس من قبل افراد ابو العباس بحق المواطنين في النقاط التي تحت ايديهم كنقطة الشرج بالنويهة وغيرها “.

 

وأضاف أنه تم “ايقاف جابر البكاري من ابناء المنطقة والتحقيق معه لمدة يومين  متواصلين بعد تفتيش هاتفه النقال وقد وجدو صورة اخيه الملازم عبد الرقيب خريج كلية الشرطه الذي هو متواجد بالقريه واتهامه بأنه عفاشي وبعد اصرارهم على احضار عبد الرقيب تم الافراج على جابر والزج بأخيه السجن وتم التحقيق معه واخراج هذا الأخير بوساطه اما تلفونه وبعض اغراضه مازالت محتجزة الى حد الأن”.

 

وتابع: “في الوقت الذي كلف فيه التحالف أبو العباس بتحرير جبهة و الكدحة والمناطق المجاورة يرفض  ابناء هذه المناطق اي تعسفات او تجاوزات بحقهم ومثلما وقفوا ضد صفا واحدا سيقفون ايضا امام كل ممارسات البلطجة لأي طرف كان”

 

وكانت قيادة اللواء 17 مشاة، قد سلمت السبت، مواقع الواقعة في الضواحي الغربية لمحافظة باليمن، بشكل رسمي ، لكتائب العقيد “أبو العباس” التابعة للواء 35 مدرع.

 

وقال قائد اللواء 17 مشاة، العميد ركن عبد الرحمن الشمساني، في كلمة مراسيم التسليم، إنه تم اليوم في السادس من مايو/ أيار، عملية تسليم مواقع الكدحة غربي تعز بالكامل، والتي كانت تحت سيطرة قوات اللواء 17 مشاة، للقائد الميداني لكتائب أبو العباس.