كشفت صحيفة يمنية محلية عن صفقة تمت بين الإمارات والرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بشأن محافظة .

 

وقالت صحيفة “عدن الغد”، ان تفاهمات تمت بين “هادي” والإمارات قضت بالسماح لمحافظ عدن الجديد بمباشرة عمله بعد تسليم السلطات له مقابل عودة للتحالف من قبل الحماية الرئاسية.

 

وأكدت الصحيفة أن  قوات من الحزام الامني تولت أمس، الأحد عملية ادارة نقطة العلم الواقعة بالمدخل الشرقي لعدن عقب اشهر من إدارة قوات تابعة للحماية الرئاسية لها.

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر مسؤول في الحماية الرئاسية  إن تسليم نقطة العلم لقوات جاء بتوجيهات الرئيس هادي.

 

وأضاف المصدر أنه فور وصول المحافظ المفلحي يوم السبت الماضي، طلب تسليم نقطة العلم حسب توجيهات الرئيس للتحالف..وتم تسليم نقطة العلم فعليا للتحالف في العاشرة من مساء السبت.

 

يذكر ان نقطة العلم تتبع القطاع الشرقي في مدخل العاصمة عدن والذي يتكون من 32 نقطة أهمها نقطة العلم..وكان القطاع الشرقي تابع للحزام الأمني “التحالف” وتم فصل القطاع من الحزام بسبب خلاف حدث في نقطة العلم قبل 7 أشهر تقريبا..وتم ضم القطاع الشرقي للحماية الرئاسية بعد فصله مباشرة.

 

وكانت أزمة حادة قد اشتعلت بين والإماراتي، على إثر إقالة “هادي” لرجال الإمارات في عدن، وعيدروس الزبيدي، والتي على إثرها تم الاتفاق على تشكيل مجلس أعلى للتنسيق بين الإمارات والسعودية والرئيس .