وجه لاعب فريق “يوفونتوس” الإيطالي لكرة القدم، رسالة مؤثرة للجماهير المغربية بعد تعرضه للإهانة العنصرية في إحدى قنوات التلفزة الإيطالية مباشرة بعد نهاية مباراته أمام فريق تورينو.

 

ونشر بنعطية عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “” رصدته “وطن”، مقطع فيديو وهو يتغنى بالنشيد الوطني المغربي، مؤكدا على وطنيته وافتخاره بمغربيته.

 

وكان مهدي بنعطية، مدافع نادي ، قد تعرض إلى موقف عنصري تسبب في أزمة كبيرة أثناء حديثه إلى قناة “راي سبورت” التلفزيونية بعد انتهاء لقاء فريقه مع تورينو في الكالتشيو مساء السبت.
وسمع المدافع عبر أثناء حديثه مع ضيوف الاستوديو شخصاً يقول ” عن ماذا تتحدث أيها المغربي القذر” ليسأل من تحدث لي ؟،  ليجيب الأخير يبدو أن هناك خطأ تقني.
وترك اللاعب المغربي الحوار، وغادرة المنطقة التي يتحدث فيها إلى وسائل الإعلام في ملعب يوفنتوس آرينا.
ولم تكشف القناة بعد عن الشخص الذي تفوه بهذه العبارة العنصرية، وهو على الأرجح شخصاً في غرفة التحكم لم يكن يعلم بوجود أمامه مما جعل النجم المغربي يسمع ما قاله.

Medhi Benatia rend hommage à son #Maroc 🇲🇦🇲🇦🇲🇦👌🏽👍🏽MAROC INSOLITE !!! المغرب اليوم – Morocco Today

Posted by Team Medhi Benatia on lunes, 8 de mayo de 2017