ثبتت بالدوحة الأحد حكم الإعدام الصادر بحق قطري أدين بقتل عمرها 24 عاما.

وكان الاتهام وجه إلى بدر هاشم خميس عبد الله الجبر بطعن (لورين بيترسون) وحرق جسدها في صحراء في أكتوبر 2013.
وأكدت المحكمة في حكمها النهائي أن “المتهم كان واعيا تماما بعواقب أفعاله”.


وكان حكم الإعدام الأول صدر عام 2014 ، ولم يحضر الجبر الجلسة.


ونادرا ما تصدر أحكام إعدام في قطر ويعود آخر تنفيذ لهذه العقوبة إلى 2003.

وحسب فرانس برس، رفض القاضي أثناء جلسة المحاكمة المطولة الأحد حجج الدفاع التي تنقلت بين أن الجبر كان في حالة الدفاع عن النفس، وبأنه غير متوازن عقليا، وأن الشرطة استجوبته من دون محام، وأيضا أن المدرسة البريطانية الشابة انتحرت.