أعلن جيش عن إطلاقه صاروخا باليستيا مجهول الطراز، السبت، من منطقة شمال العاصمة “بيونغ يانغ”.

 

ونقلت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية، عن بيان الجيش الشمالي قوله إن “كوريا الشمالية أطلقت صاروخا مجهول الطراز من موقع بالقرب من بوكتشانغ فى بيونغانام-دو (مقاطعة بيونغان الجنوبية) في وقت مبكر من صباح السبت”.

 

وفي أول رد فعل أميركي على التجربة الصاروخية الكورية، نقلت رويترز عن مصدر حكومي أميركي قوله إن العلامات المبدئية تشير إلى أن اختبارا أجرته كوريا الشمالية على إطلاق صاروخ لم ينجح. ولم تتوافر تفاصيل أخرى بعد.

 

ويتصاعد التوتر بشكلٍ متسارع بين كوريا الشمالية وأمريكا، حيث هددت كوريا بأنها ستمحو من على وجه الأرض في حال أقدمت الأخيرة على مهاجمتها.

 

وربما كان التهديد الكوري الشمالي أكبر تحد يواجه الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الذي كان قد تعهد بمنع بيونغ يانغ من امتلاك القدرة على ضرب الولايات المتحدة بصاروخ نووي.

 

وأجرت كوريا الشمالية مناورةً عسكريّة بالذخيرة الحية، بحضور الزعيم “كيم جونغ اون”، الثلاثاء، في ذكرى تأسيس القوات المسلحة لبلاده.

 

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، إن من المحتمل أن يندلع صراع كبير مع كوريا الشمالية في المواجهة بشأن برامجها النووية والصاروخية.