طالبت عضو ، الدكتورة ، بمراقبة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يستغلون شهرتهم لترويج منتجات العطارة والأعشاب والخلطات مجهولة التركيب، ويعملون على تسويق محلات ومطاعم الأكلات السريعة، دون الاكتراث للنتائج وخطورة المنتجات.

 

وأطلقت العنزي على هؤلاء المشاهير، الذين يحظون بمتابعة الآلاف والملايين بـ”موتى الضمير”، أمام المغريات المالية.

 

وأعرب أعضاء المجلس، خلال مناقشة الشورى لتقرير الهيئة العامة للغذاء والدواء، عن دهشتهم لتخلي الهيئة عن دورها في الإشراف على محلات العطارة التي انتشرت بشكل كبير دون رقيب أو مشرف، وفقا لموقع “أخبار 24”.

 

بدوره، حذر عضو المجلس الدكتور منصور الكريديس، من الانتشار المرعب لمحلات العطارة التي تروج للعديد من الخلطات العشبية مجهولة التركيب، من بينها الخلطات التي تتعلق بأمراض المفاصل والرشاقة وأدوات التجميل والربو وعلاج السكري.

 

ولفت إلى أن مثل هذه المستحضرات العشبية تُصرف دون وصفة طبية، مطالباً الهيئة بتفعيل مراقبة المحلات والإشراف عليها.