كشفت الصحفيّة “” التي عملت في محطة “” الأميركيّة لمدّة عقد عن أنّها تعرضت للتحرش الجنسي على يد رئيس مجلس الإدارة السابق “روجر آيلز” .

وذكرت “كاميروتا” في مقابلة بُثت على شاشة “” أنّ “آيلز” عرض عليها أن تلتقيه في فندق لتحصل على المزيد من الفرص في المحطة، مضيفًا “بهذه الطريقة يعرف كل منا الآخر بصورة أفضل”.

وقالت: “أيقنت آنذاك أنني لن أذهب أبدًا إلى هذا الفندق تحت أي ظرف لكن لم أعرف ما يعنيه هذا بالنسبة إلي أو إلى مستقبلي المهني”.

يذكر أنّ “آيلز” قد طُرد من المؤسسة الإعلاميّة بعد مزاعم أفادت بأنّه تحرّش بالعديد من الموظفات.