أكد وزير الخارجية السعودي في العاصمة الروسية موسكو أن بلاده لا تزال تعتقد أن ليس “له مستقبل في البلاد”.

 

وجاء ذلك في أعقاب لقاء مع نظيره الروسي لتقريب وجهات النظر بين البلدين بخصوص التطورات في المنطقة، إذ تركزت المباحثات بين الجانبين حول مستقبل .

 

وقال الجبير في مؤتمر صحفي بعد محادثاته مع لافروف إن ترغب في وضع حد لتدخل إيران في الشرق الأوسط.

 

كما أوضح أن محادثات السلام السورية في آستانة عاصمة كازاخستان تتقدم بشكل جيد لكن لا حاجة لتوسيع قائمة المشاركين في المباحثات التي تجري برعاية كل من روسيا وإيران وتركيا.

 

ورغم التعارض المعلن في وجهات نظر البلدين بخصوص الملف السوري غير أن لافروف شدد على أنه لا توجد خلافات غير قابلة للحل بين البلدين حينما يتعلق الأمر بالتوصل إلى حل للأزمة السورية.

 

وترفض موسكو الدعوات لتنحي الأسد وتقول إن مستقبله يجب أن يتحدد عبر صناديق الاقتراع.