قالت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية إن المستشارة الالمانية وضعت في موقف محرج أمام الرئيس الأمريكي دونالد عندما اضطرت إلى شرح “أساسيات” تجارة الاتحاد الأوروبي إليه “11” مرة بعد أن طلب منها مراراً وتكرارا إجراء صفقة مباشرة مع ، وفق ما قال مسؤول ألماني كبير.

 

يذكر أن الرئيس الأمريكي كشف عن “سوء فهم أساسي للغاية” حول كيفية عمل التجارة الأوربية خلال اجتماع مع المستشارة الألمانية الشهر الماضي.

 

وقال المسؤول لصحيفة التايمز: “ترامب سأل ميركل 10 مرات، إذا كان بإمكانه التفاوض على صفقة تجارية مع ألمانيا. وفي كل مرة أجابت ميركل بأنه “لا يمكنك أن تفعل صفقة تجارية مع ألمانيا وحدها، يمكنك فعل ذلك مع الاتحاد الأوروبي فقط”.

 

وأخيرًا وبعد الرفض الحادي عشر، فهم ترامب الرسالة، وقال “حسنًا، سنقوم باتفاق مع أوروبا”.

 

ووفقا لمسؤولين في ، فقد خفف إمبراطور العقارات السابق من موقفه من التفاوض على صفقة مع أوروبا، بعد رفض محاولاته لعقد اتفاقات مع دول أوروبية فردية.

 

وذكرت مصادر لصحيفة التايمز أن ميركل كانت قادرة على إقناع الزعيم الجمهوري بأن الاتفاق بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي سيكون سهل التنفيذ.