أطلت الفنانة مع والدتها ، عبر “سناب شات” وبدت في أفضل أحوالها وهي تمازح والدتها، والسعادة العارمة تضيء عينيها وضحكة كبيرة ترتسم على وجهها.

 

ويعدّ هذا الظهور هو الأول لحلا بعد عودتها إلى حضن والدتها، بعد صدور حكم يقضي بأن تعود وشقيقيها لوالدتهم منى السابر.

 

ظهور حلا ومزاحها وضحكها، أعاد إلى الأذهان، ما كان قد قالته عندما رفضت العودة إلى حضن والدتها، وتأكيدها أنها تعيش سعادة كبيرة مع والدها وزوجته .