فارق رجل مسنّ الحياة بسلام بعدما قالت له زوجته السابقة إنّه تم عزل الرئيس الأميركي من منصبه.

 

وفي التفاصيل، قالت تيريزا إليوت إنّها اضطرت أن تكذب “كذبة بيضاء” على زوجها السابق مايكل إليوت، البالغ من العمر 75 عامًا، كي تسعده في اللحظات الأخيرة من حياته.

 

وكان السيّد إليوت من أشد المناهضين لـترامب وسياسته، وكان المُسن المتقاعد يقضي معظم وقته أمام التلفزيون يشاهد البرامج والأخبار السياسية.

 

وبدأت صحة إليوت تتدهور على مر السنين وتوفي من فشل القلب الاحتقاني.

 

وقالت زوجته السابقة، التي تصف نفسها بأنّها أعز أصدقائه، إنّها أخبرته خبر عزل الرئيس الأميركي دونالد عندما كان يحتضر حتى يرتاح ويكون سعيدًا في اللحظات الأخيرة من حياته.