كشف الباحث والمحلل السياسي، الدكتور ناصر التميمي أنه على الرغم من أنّ وسوريا يمثلان حقلي تجارب للقدرات الصاروخية الإيرانية، إلا ان الاهم لها هو وغزة نظراً لوجود أمريكية وإسرائيلية، على حد قوله.

 

وقال “التميمي” في سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن“: “رغم ان العراق وسوريا يمثلان “حقلي” تجارب مهمين للقدرات الصاروخية الايرانية الاهم اليمن وربما نتيجة وجود انظمة دفاعية امريكية واسرائيلية!”.

وأضاف في تغريدة أخرى : ” حسب العديد من التحليلات العسكرية الامريكية والاسرائيلية تملك الامكانيات (لكنها لم تقرر بعد) للدفع نحو تصعيد صاروخي ارضا وبحرا ف اليمن!”.

وتابع قائلا:” احد النظريات التي سمعتها شخصيا من باحثين ايرانيين في #اليمن وفر لنا “فرصة ذهبية للتواجد على طاولة ” سلما او حربا!”.

واختتم: ” حتى الموقف الامريكي يدعو للحوار مع انصار الله او واذا كانوا عملاء ايران كما يقول البعض … بالمحصلة انت تفاوض ايران بطريقة او اخرى!”.