شهد الذي تقوده في أكبر خسارة في كارثة جوية واحدة باليمن, بعد مصرع “12” ضابطا سعوديا، الثلاثاء، إثر تحطم مروحية في محافظة مأرب غربي .

 

وقال التحالف، في بيان إن الطائرة المتحطمة هي من طراز «بلاك هوك»، وأن تحطمها أدى إلى مصرع 12 ضابطاً سعودياً؛ 8 منهم ضباط صف، حسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

 

وأوضح التحالف أن المروحية تحطمت أثناء تأدية مهامها العملياتية في محافظة مأرب، ويجري حالياً التحقيق في أسباب الحادث.

 

وفي 25  يوليو/تموز 2016، أعلن التحالف العربي مقتل طيارين سعوديين اثنين؛ إثر سقوط مروحية من نوع أباتشي أثناء مهمة عملياتية في محافظة مأرب؛ ولفت آنذاك أن الحادث وقع بسبب سوء الأحوال الجوية.

 

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفا عربيا في اليمن في مسعى لإعادة فرض سيطرة الرئيس اليمني «عبدربه منصور هادي» على اليمن بعدما فرض مساحات كبيرة منه وبينها العاصمة صنعاء إثر تمرد شنه مسلحون تابعون لجماعة «الحوثي» والرئيس السابق «علي عبدالله صالح».

 

وتمكنت القوات الموالية لـ«هادي»، بمساندة التحالف، من استعادة العديد من المناطق التي فقدتها، لكن لا تزال العاصمة صنعاء بحوزة المسلحين، كما سقط في الحرب أكثر من 10 آلاف  شخص، غالبيتهم من المدنيين، وفق أرقام أممية.