يتمتع المصارع “” الملقّب بــ””، بعدة امتيازات جعلته شخصاً ناجحاً، حتى أصبح الممثل الأعلى أجرا في العالم العام الماضي، وفقا لمجلة “فوربس” متجاوزا الرجل الحديدي “روبرت داوني جونيور”.

ولد دواين جونسون في 2 مايو 1972، في هايوارد بكاليفورنيا، والمصارعة كانت في دمه، ولم يتوجه مباشرة إلى المصارعة، بل كانت أول رياضة لعبها كرة القدم بعد بطولة في المدرسة الثانوية، ولعب في الكلية لصالح فريق “أعاصير ميامي”، وظهر في 39 مباراة وكان جزءا من فريق البطولة الوطنية عام 1991.

وبعد توقف جونسون عن لعب كرة القدم، قال إنه يتطلع إلى المصارعة، وبعد قضاء بعض الوقت في البطولات الصغيرة، ظهر لأول مرة على شاشة التلفزيون في سلسلة “الناجي” 1996، وكان اسمه المصارع “روكي ميفيا” ليجمع بين اسمي والده وجده.

وخلال سنوات لعبه الطويلة، اشتهر جونسون وأصبح معروفا بعدة حركات مثل “كوع الشعب” و “قاع الصخر”، وأثبت جونسون براعته في الحلبة بفوزه بعدة ألقاب متتالية.

وعرض على جونسون فيلم روائي لأول مرة في عام 2001 باسم “عودة المومياء” ولعب فيه دور حاكم شرير، وحصل على 5.5 مليون دولار، وظهرت نجوميته في التمثيل مع عام 2003.

ولعب جونسون عدة أدوار في مجموعة من الأفلام العائلية مثل 2007 “خطة اللعبة” والكوميديا ​​مثل “الرجال الآخرين” في عام 2010،  كما تصاعد نجم جونسون عندما ظهر في الدفعة الخامسة من سلسلة “سريع وغاضب”، “فاست فايف”، جنبا إلى جنب مع فين ديزل.

وظهر جونسون في عام 2013 في الجزء السادس من “سريع وغاضب” وفي العام الماضي “غاضب 7″، الذي حقق أرقاما مذهلة بلغت 1.5 مليار دولار في جميع أنحاء العالم.

وفي مقابلة مع احدى المجلات، قال جونسون إن يومه يحتوي على سبع وجبات أربعة منها تتكون من السمك “القد”.

وفي عام 2016، أظهر جونسون أيضا جانبه المضحك، حيث تعاون مع كيفن هارت في ​​”المخابرات المركزية”، التي أصبحت أعلى كوميديا ​​محلية وحققت أعلى قيمة في العام مع أكثر من 110 مليون دولار.

ويستعد جونسون لعرض فيلم “القتال مع عائلتي”، مع كوستارس لينا هيدي وفنس فون، المقرر في عام 2018 المقبل.