شنَّ الأكاديمي الإماراتي المعارض، الدكتور هجوما عنيفا على ولي عهد ، وذلك على إثر استقباله ودعمه للواء الليبي المتمرد “”، معتبرا ذلك الدعم من أجل تحقيق مصالح على ولا علاقة له بمصلحة .

 

وقال “المنهالي” في  سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” #محمد_بن_زايد يدعم #خليفة_حفتر علانية وهذا الدعم ليس لسواد عيون #ليبيا بل للحصول على مكاسب على الأرض والعمل ضد #عيال_زايد”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: ” سود وجهك القبيح ولعن كل من يناصرك في الباطل وكان مع #أحرار_ و #أحرار_ليبيا في وجه ما تخططه لهم يا #محمد_بن_زايد”.

 

وتابع قائلا: ” #محمد_بن_زايد يدعم #حفتر بالمزيد من السلاح والمال لتوجيه الضربات لليبين انتقاما لثورتهم التي نجحت في ازالة عرش الطاغية ورغم ذلك ستبقى #ليبيا”.