مع الإعلان عن توجه بوارج حربية إيرانية للمياه الاقليمية لسلطنة لإجراء مناورة روتينية تتعلق بأمن والتدريب على العمليات الإغاثية، انبرت أقلام الكتاب والإعلاميين السعوديين في مهاجمة لقيامها بمثل هذا الإجراء، حيث هاجم رئيس مركز “أوان” للإستشارات والدراسات الإعلامية بالمملكة العربية ، خالد دراج، “” واصفا ما ستقوم به بالعمل الاستفزازي وبمثابة سقوط للورقة الاخيرة، على حد وصفه.

 

وقال “دراج” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” مرفقا بها خبر الإعلان عن المناورة: ” ياأشقاءنا في #عمان .. في كل الأعراف والمواثيق والمصير المشترك التي بني عليها .. هذا إستفزاز صريح وتمزيق للورقة الأخيرة”.

 

وكانت قطع بحرية تابعة للجيش الإيراني، قد توجهت أمس السبت، إلى لإجراء مناورة مشتركة للإغاثة والإنقاذ البحري بين وسلطنة عمان في .