قتل 5 أشخاص على الاقلّ بعد شاحنة مجموعة من المشاة في شارع “دروتننغ غتن” وسط العاصمة السويدية .

وفي التفاصيل الأولية، اقتحمت شاحنة محلاً من المحلات الشهيرة في ستوكهولم ويدعى “أولنس”، في سوق تجاري يعتبر من أهم الأسواق في العاصمة.

وذكر التلفزيون السويدي SVT أن الشرطة تجوب المكان وتهتف مخاطبة المواطنين عبر مكبرات الصوت، “الحذر من ” وسط حالة من الهلع والذعر في الشارع.

وأوردت وكالة الأنباء السويدية أنه تم إغلاق كل محطات المترو في العاصمة السويدية .

كما أشارت الاذاعة السويدية TT، إلى أنه تم نقل العديد من الأشخاص والمصابين من مكان الحادث بسيارات الإسعاف، وهناك سحب ضخمة من الدخان تتصاعد في المكان، فضلاً عن وجود الكثير من الحطام على الأرض في الشارع.

وأظهرت مشاهدات من موقع الحادث هروب عدد من المارة كانوا متواجدين في المكان وسط حالة من الذعر.

وقد فرضت الشرطة طوقا أمنيا في المكان بينما راحت الحشود تتجمع. وسمع هدير مروحيات تحلق فوق المكان الذي وصلت إليه سيارات الشرطة والإسعاف، بحسب ما أكد شهود عيان.

وقالت الشرطة إنها لم تتمكن بعد من تحديد هوية سائق الشاحنة.

ونقلت وسائل إعلام عن مصادر في الشرطة قولها إن أجهزة الأمن “تتعامل مع حادث الدهس على أنه هجوم إرهابي محتمل”.