أثنى الرئيس التركي رجب طيب ، الجمعة، على الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة على في حمص، ووصفه بأنه تطور مهم، لكنه قال إنه غير كافٍ بمفرده، وإنه ينبغي اتخاذ “خطوات جادة” لحماية الشعب السوري.

 

وأضاف خلال تجمع حاشد في إقليم هاتاي بجنوب البلاد، أنه يجب اتخاذ خطوات فعلية تجاه إنشاء مناطق آمنة في ، مشيراً إلى أنه حان الوقت لاتخاذ خطوات جادة لحماية الشعب السوري.

 

وقال أيضاً “ ليس لديها مطامع في سوريا ولكنها تريد إقامة مناطق آمنة”.

 

وتابع الرئيس التركي قائلا “يملك المجتمع الدولي القدرة على وقف النظام والمنظمات الإرهابية. أتمنى أن يكون الموقف الفعال الذي أبدته الولايات المتحدة في إدلب بداية فيما يتعلق بمثل هذه التطورات”.