كشفت الحسناء البرازيلية “”، الفائزة بإحدى مسابقات ملكات الجمال في البرازيل، عن أنّهما تفاجأت بدعوة لاعب الاسباني النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لها إلى موعدٍ غرامي في فندقه في لشبونة.

وذكرت “كانيلا” أن رونالدو حاول التعرف عليها على الرغم من علاقته مع عارضة الأزياء الإسبانية جورجينا رودريغيز.

 

وفازت الحسناء “كانيلا” قبل بضعة أشهر بلقب ملكة أحدى لتصبح أول تحقق اللقب في آخر ست سنوات.

وأكدت “كانيلا” أنها كانت تتبادل الرسائل مع “رونالدو” كما أن اللاعب الأفضل في العالم لعام2016 سألها عن .وفق صحيفة “ذا صن” البريطانيّة

وفي حديثها لصحيفة لبريطانية قالت كانيلا: “رونالدو قالي لي .. هل تريدين أن تأتي إلى منزلي؟ أريد أن أراكي في فندقي في لشبونة”.

وردت كانيلا: “أخبرته بأني لست إمراة لمدة نصف ساعة ولذلك لم يحدث الموعد”.

 

وأكملت الحسناء: “أنا لست الفتاة التي تتمتع بها لـ15 دقيقة ثم بعد ذلك تنتقل لفتاة آخرى”.

وتابعت “كنت أعتقد أنه سيكون أكثر اهتمامًا بنساء من نماذج باربي. لم أتخيل يومًا أن يُعَجب بامرأة برازيلية”.

 

وقالت إن رونالدو قام بحظرها من خلال حسابه عبر واتس آب عقب رفضها تلبية دعوته.