أكدت العميدة السابقة لكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة ، عالية المهدي، أن مُقبل على مرحلة كساد بعد رفع أسعار المحروقات والكهرباء في الصيف المقبل.

 

وقالت عالية المهدي، إن لجأت الى قرض صندوق النقد الدولي.

 

وعللت في مقابلة لها مع محطة سي ان إن  السلوك المصري لإجبار الحكومة على ضبط موازنتها العامة، بالإضافة الى انخفاض مواردها من النقد الأجنبي بسبب تراجع السياحة والاستثمار الأجنبي وضعف الصادرات.

 

واعتبرت الدكتورة المهدي أن المواطن المصري لن يشعر بتحسن أوضاعه على المدى القريب أو المتوسط.