فجّر الطبيب الخاص بالنجم العالمي مفاجأة من العيار الثقيل بعد مرور 3 اشهر على وفاته، مُعلناً أن “مايكل” كان يعلم أن أيامه في الحياة باتت معدودة.

 

وأكد الطبيب أنّ “مايكل” صارحه بأنه سيموت قريباً، وذلك قبل 3 أسابيع من رحيله.

 

يشار إلى أنّ جورج مايكل توفى في منزله بالعاصمة البريطانية لندن عن عمر يناهز 53 عاماً.

 

كان دارن سالتر وهو كبير الأطباء الشرعيين في “اكسفوردشير” غرب لندن كشف سابقاً أنّ سبب وفاة “مايكل” طبيعيّ.

 

وقال:” نظرا إلى وجود سبب طبيعي مؤكد للوفاة، وهو تمدد عضلة القلب مع التهاب في القلب وتجمع كبير للدهون على الكبد، إن التحقيق سيتوقف ولا حاجة للتوسع في الاستقصاء”.