شن المحلل السياسي المصري، ورئيس التيار السنيّ لإنقاذ ، الدكتور طارق عبد الحليم، هجوما شديدا على اللواء الليبي المتمرد، ، واصفا إياه بتلميذ وربيب ، داعيا أن يلعنه ويهلكه.

 

وقال “عبد الحليم” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” اللعين المرتد، قتل اليوم ثلة من مجاهدي ال12 عمارة، 20 أخا و4 نسوة، وحرقوا جثامينهم. تلميذ السيسي وربيب الصليب. اللهم العنه وأهلكه”.

 

وتشهد ثاني أكبر المدن الليبية معارك مسلحة منذ أكثر من عامين بين قوات طبرق بقيادة خليفة حفتر من جهة، و”” و”مجلس شورى ” من جهة أخرى.

 

وكانت قوات حفتر قد اعلنت اليوم السبت، سيطرتها الكاملة، على منطقة العمارات 12، آخر منا+طق المحور الغربي لمدينة بنغازي، بعد معارك خاضتها مع تنظيم “أنصار الشريعة”، في حين ذكر ناشطون أن قوات حفتر قامت بحرق بعض الجثث ومثلت بها.

 

وفي وقت سابق اليوم، سقطت طائرة حربية تابعة لحفتر في منطقة بودزيرة ببنغازي، وذلك أثناء قيامها بغارات جوية على مواقع مناهضين في المدينة، فيما نجا قائد الطائرة، بحسب مسؤول عسكري.