غرد العاهل السعودي بن عبد العزيز، بعد وصوله إلى عقب انتهاء جولته الآسيوية التي شملت ماليزيا وإندونيسيا وبروناي دار السلام واليابان والصين.

 

وقال الملك في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “”: “وطننا رمزٌ راسخ بجذوره الإسلامية والعربية، ومكانته الدولية، ونتطلع مع الأشقاء والأصدقاء إلى تحالفات أقوى، لمواصلة مسيرة الاستقرار والنماء”.

وغادر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الصين، اليوم السبت 18 مارس/ آذار 2017 عقب زيارة رسمية استمرت 4 أيام، متوجهاً إلى المملكة.

 

وحسب وكالة الأنباء الرسمية، فقد كان في وداع الشريفين في مطار بكين الدولي، وزير الخارجية الصيني وانغ يي.

 

كان الملك السعودي، وصل إلى الصين الأربعاء الماضي، في خامس محطات جولة آسيوية بدأها في 26 فبراير/ شباط الماضي، بزيارة ماليزيا، تلتها إندونيسيا، وسلطنة بروناي دار السلام، واليابان.