أعلنت الشرطة الإيطالية إلقاءها القبض على تتكون من 3 رجال في مدينة تورينو شمال غرب إيطاليا بتهمة النساء الشابات بحجة تطهيرهن من .

وكشفت الشرطة أن العصابة اغتصبت فتاة قاصرا تبلغ من العمر 17 عاماً، بعد إقناعها أن تلعب دور ، وفقاً لما يقوله طالعها في بطاقة التارو.

 

ورتب قائد العصابة باولو ميراغليا، 69 عاماً ويسمى نفسه الساحر، بمعية صديقه بياغينو فيوتي 73 عاماً، ورجل ثالث يبلغ من العمر 22 عاماً كان صديق الضحية، جلسة تحضير الأرواح والتي انتهت باغتصاب جماعي للفتاة.

وفي إدلائهم للشرطة زعم الرجال أن الفتاة تمتلكها قوى شيطانية وتم إقناعها أن تُقدم إلى طقوس تنقية على أن يكونوا هم “الرسل” وهي” الراهبة العذراء”، وأخبروها أن الطقوس تنطوي على جماع جنسي في بعض الأحيان مع المجموعة.

 

وتقول الشرطة حسبما نقل موقع ارم نيوز “الفتاة وقعت تحت تأثير المواد المخدرة ما جعلها تفقد قدرتها على مقاومة اغتصابها من المجموعة”، مرجحة أن العصابة ذاتها شاركت في عمليات اغتصاب جماعية مع رجال آخرين منذ أكثر من عام.